مقالات

أشهر سيارات الأفلام


أحياناً كثيره تنافس بعض السيارات كبار النجوم بل وتصبح هى "السوبرستار" فى فيلم عظيم، هناك عشرات السيارات التى لا تنسى فى أفلام، ولكن لتحديد العشرة الأوائل لابد أن نحدد أى هذه السيارات التى ظهرت فى أفلام أثرت فى جيل بعينه أو أن تكون ملهمه لثقافة السيارات وحلم كل محب للسيارات .. إن كانت هكذا فهى من نبحث عنها وهذه هى المفضلة لدينا:

سيارات لم تصنع .. ولماذا؟


تمت الموافقة المبدئية عليها وربما أنتج نموذج اختبارى .. ولكن لم يتم إطلاقها أبداً !!!

هذه السيارات لم تصل إلى مرحلة الإنتاج التجارى ربما بسبب مراجعات فى الميزانية أو اجراء تغيير غير متوقع فى الفربق التنفيذى أو تغيرات فى السوق العالمى, ونادراً بالطبع ما تعلن الشركات عن مشاريعها الملغاة لذلك لا نكتشف الكثير منها إلا بعد مرور عدة سنوات من وضعها فى الثلاجه.

ماذا لو صنعت فى الماضى؟


هل تسائلت يوماً كيف ستبدو سيارات اليوم فى المستقبل؟ ربما سنعرف ذات يوم ولكن .. ماذا كانت ستبدو سيارات اليوم لو عدنا للماضى !! نقصد بالطبع الموديلات الحديثة التى ليس لها أسلاف، وللإجابة عن هذا السؤال قام الرسام الألمانى "روبن أومز" بالعودة إلى الماضى وتخيل لنا كيف كانت ستبدو بعض الموديلات الحديثة الجديده كلياً لو أنها اخترعت فى الماضى، وكانت النتائج مثيرة للإهتمام .. فلنذهب معاً فى هذه الرحلة للماضى.


على تلة "بايكس بيك" فى ولاية كولورادو الأمريكية أقيم مهرجان "جود وود" 2018 للسرعة، وكان "رومان دوماس" و "فولكس واجن آي دي آر" من بين أكثر المعالم الحاضرة جاذبية كما شهد المهرجان حضور أحد حاملى الأرقام القياسية لسباق "بايكس بيك" ألا وهو "رود ميلين" والذى سجل فى عام 1994 وقت قدره 10 دقائق وأربع ثوان لمسافة 12 ميل على متن "تويوتا سيليكا" بقوة 850 حصان، وعلى جانب آخر شهد المهرجان حضور غرائب وجواهر غير متوقعة وإليكم بعض اختياراتنا لبعض أكثر السيارات غرابه فى مهرجان "جود وود".


الكثير منا يستخدم سيارته بشكل يومى سواء فى رحلة العمل اليومية أو توصيل الأبناء للمدرسة أو للتسوق أو فى رحلة ترفيهية مع الأسرة، ويعتبر معظم محبى الحيوانات الأليفه أن حيوانه الأليف هو جزء من الأسرة ويشعر بالسعادة عند اصطحاب رفيقه الأليف معه فى رحلة بالسيارة وإليهم بعض النصائح لرحلة آمنه خاليه من المشاكل ووجع الرأس.


الزحام والتوقف والتحرك المتكرر والإجهاد كلها أسباب مباشرة للحوادث والإحتكاكات وغالباً ما تكون أوقات الذروة فى الصباح حال توجه الموظفين لأعمالهم و فى نهاية يوم عمل طويل حيث يكون آخر شيئ ترغب فيه هو المشاكل، والحل هو القيادة المحسوبة والتى تقلل من خطر الإحتكاك مع السيارات الأخرى وتقلل أيضاً من إجهاد واستهلاك السيارة.


"المرسيدس إيه كلاس / A Class" تعيد تعريف السيارات الهاتشباك الفاخرة ولكن هل تستطيع أن تقف فى مواجهة "الفولكس فاجن جولف /VW Golf" أو "الأودى إيه 3 / A3" ؟

على مر السنين تحولت "المرسيدس إيه كلاس / A Class" مما كان محاولة مبتكرة لإنتاج سيارة صغيرة متعددة الإستخدامات "MPV" إلى تجربة غير موفقه قبل أن تتم إعادة تصميم كامله للمشروع فى عام 2012 أنتجت سيارة عائلية هاتشباك فاخرة قادرة على المنافسة، والآن تمتلك مرسيدس العديد من الأفكار المبتكرة للجيل الرابع من "المرسيدس إيه كلاس / A Class".
استلهم مهندسين مرسيدس تصميم السيارة من موديلات مرسيدس الكبيره الفاخرة مثل فئة "CLS" فيما يمثل داخل السيارة مستوى جديد من التكنولوجيا والرفاهية لم يشاهد من قبل فى هذه الفئة.

austin

فى عام 1952 وفى كولومبيا البريطانية وبالتحديد فى مدينة فانكوفر وقف موظفى شركة أوستن البريطانية يراقبون رشات المياه المتناثرة إثر إلقاء 22 سيارة من طراز "أوستن إيه 40" فى مياه ميناء فانكوفر والغريب فى المشهد أن كل ما حدث كان عن عمد فما الذى دفع الشركة لمثل هذه الجريمة الشنعاء ؟؟

بدأت قصتنا فى عام 1932 وفى مدينة فانكوفر حيث كان يعيش "فريد ديلى" الموزع المعتمد لشركة أوستن للسيارات، وكانت هذه الشراكة مهمة جداً لأعمال الشركة فتحت ضغط من "فريد ديلى" بدأت شركة أوستن فى إنتاج سيارات بعجلة قيادة على الشمال للتصدير خارج بريطانيا فى عام 1948 وتم تقديم الـ "أوستن إيه 40" الصغيرة ذات المحرك ذو الأربع سلندرات، ووفرت الشركة عدة أشكال من السيارة مثل الكوبى، البيك أب، الفان و الإسعاف وقد أثبتت السيارة جدارة وحققت شعبية فى غربى كندا وأجزاء أخرى من العالم.